English العربية

حوار فنان

أملي جاسر
كلية دار الكلمة
١٦ نيسان ٢٠١٩، الساعة ١-٤ بعد الظهر

شعرية، سياسية، وفي الوقت ذاته تحمل طابع السيرة الذاتية: تتعمق اعمال أملي جاسر في البحث في تاريخ الإستعمار وفي مفاهيم مثل التبادل الإجتماعي والثقافي، الترجمة، التحول، المقاومة، والحركة. يشكل نتاج إيميلي جاسر مجموعة متينة ومركبة من الأعمال المختلفة والمتعددة، حيث توظف عملية التنقيب في المادة التاريخية، الإيماءات الادائية والبحث المعمق.  عرضت اعمالها على صعيد واسع، كما وحازت على العديد من الجوائز على انجازاتها الفنية من ضمنها جائزة الاسد الذهبي في بيانالي البندقية ال ٥٢ (٢٠٠٧) عن عملها "مادة لفيلم"، وجائزة الأمير كلاوس من صندوق الأمير كلاوس في لاهاي (٢٠٠٧)، جائزة هوغو بوس من متحف الغوغنهايم (٢٠٠٨) وجائزة البيرت من مؤسسة هيرب البيرت، وجائزة مؤسسة اندرو و. ميللون في روما من الأكاديمية الأميريكية في روما.

اقامت أملي جاسر عدة معارض فردية مؤخرا، بضمنها معرض في اليكساندر أند بونين في نيو يورك (٢٠١٨)، المتحف الإيرلندي للفن المعاصر في دبلن (٢٠١٦-٢٠١٧)، واايت تشابل غاليري في لندن (٢٠١٥)، دارة الفنون في عمان (٢٠١٤-٢٠١٥)، مركز بيروت للفن (٢٠١٠)، ومتحف الغوغنهايم في نيو يورك (٢٠٠٩). كما عرضت أعمالها في العديد من المعارض الجماعية والدولية الكبرى، مثل متحف الفن المعاصر في نيو يورك، متحف سان فرانسيسكو للفن المعاصر، مؤسسة ساندريتو ري ريبادينغو في تورين، دوكيومينتا ١٣ في كاسل (٢٠١٢)، ولها خمس مشاركات متتالية في بيانالي البندقية، وبيانالي الشارقة ١٠ (٢٠١١)، بيانالي ساو باولو في البرازيل ال ٢٩ (٢٠١٠)، البيانالي ال ١٥ في سيدني (٢٠٠٦) بيانالي الشارقة ٧ (٢٠٠٥)، بيانالي ويتني (٢٠٠٤)، وبيانالي اسطنبول ٨ (٢٠٠٣).

أصدرت دار النشر أوكي بوكس في العام ٢٠٠٣ "انتماءات"، وهو عبارة عن دراسة في مختارات من اعمال أملي جاسر التي تم انتاجها في الأعوام ما بين ١٩٩٨ و٢٠٠٣، يحتوي الكتاب على مقالات أصلية لإدوارد سعيد، ستيلا روليغ، كريستيان كرافاغنا، وجون مينيك. تم إصدار الكتاب بالتزامن مع معرضها في متحف الفن في سانت غالين. واصدرت فيرلاغ للفن المعاصر في نورنبرغ كتاب "أملي جاسر" (٢٠٠٨)، والذي يحتوي على مقالات أصلية من مرتضى والي ورولاند فاسبي. واصدرت فالثير كونيغ في كولن "اكس ليبريس" في العام ٢٠١٢ بالتزامن مع دوكومنتا ١٣. في العام ٢٠١٥ اصدرت مؤسسة خالد شومان في عمان كتاب "النجمة هي ابعد ما تراه العين وأقرب من عيني إلي”، وهو أكثر الإصدارات تعمقا وشمولية في تناول اعمال إيميلي جاسر، ويحتوي على مقالات بالعربية والانجليزية ليزيد عناني، احمد زعتري، وعادلة العايدي-هنية. في العام ٢٠١٥، أصدرت وايتشابل ومؤسسة آي إم إم ايه بالتعاون مع دار نشر بريستيل كتالوغا مصورا بعنوان يوروبا، يضم مقالات اصلية حول اعمال إيميلي جاسر، بقلم كل من جان فيشر، لورينزو فوسي، عمر خليف، غرازيلا باراتي، ونيكوس باباسترغاديس، إضافة إلى مقتطفات اختارتها إميلي جاسر من كتاب "فكر جنوبي" لفرانكو كوسانو. يغطي هذا الكتالوغ رصيد حقبة تقارب العقدين من الزمن من الإنتاج الفني الذي يشمل النحت، الأفلام، الرسومات، والاعمال التركيبية الكبيرة، والتصوير الفوتوغرافي، مع تركيز على فترة عمل ايميلي جاسر في اوروبا، وبالتحديد في ايطاليا والمتوسط. أيضا نشرت دار نيرو في روما، الكتاب الأخير ايميلي جاسر بعنوان ترانسلاتيو (ترجمة)، والذي يدور موضوعه حول عملها  التركيبي الدائم
Via Crucis at the Chiesa di San Raffaele in Milano الذي تم كشف الستار عنه عام ٢٠١٦.
 
بدعم من كلية دار الكلمة

ممنوع الدخول (عرض موسيقي في القدس)، ٢٠٠٣، صورة من فيلم، ١٠٥ دقائق

دار يوسف نصري للفن والبحث
شارع الخليل، بيت لحم، الضفة الغربية

هاتف رقم: 257 743 02  

بتنسيق مسبق فقط


“هذا المشروع مدعوم من مؤسسة عبد المحسن القطان في إطار مشروع "الفنون البصرية: نماء وإستدامة
والممول من السويد